سطات.. السطو على وكالة مصرفية بعد تعطيل كاميرات المراقبة

كشفت مصادر يوماتيفي— أن حالة من الاستنفار القصوى تسود بين صفوف مختلف الأجهزة الأمنية التابعة للدرك الملكي بإقليم سطات، في هذه الاثناء من ظهر اليوم الاثنين بعد ورود أخبار عن عملية سطو استهدفت وكالة لتحويل الأموال بجماعة رأس العين من قبل جهات مجهولة.

وأضافت ذات المصادر أن المحققين يسابقون الزمن من أجل فك طلاميس هذه الواقعة التي استهدفت ما يفوق 30 مليون سنتيم حسب ما أكدته مصادرنا في ظل التعتيم عن الواقعة التي عمد المشتبه فيهم بكل احترافية على تعطيل كاميرات المراقبة تكسير الأقفال والسطو على المبالغ المالية.

وعلمت يوماتيفي بريس من مصادرنا، أن الحادث خلف استنفارا بين صفوف دركيي المنطقة الذين انتقلوا على اثره للوقوف على ملابسات الحادث والإشراف على مجريات التحقيق بتعليمات من النيابة العامة المختصة، وكذا القيام بمسح كلي لمحيط المكان من شأنه أن يدل على خيوط هذه الواقعة وفك رموز هذا الحادث الغريب من نوعه.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Back to top button
بحاجة الى مساعدة؟
مرحبا
كيف يمكنني مساعدتكم ؟